الرئيسية » الأوروبي » المركزي البرازيلي: ليس هناك خطط لخفض التحفيز النقدي

المركزي البرازيلي: ليس هناك خطط لخفض التحفيز النقدي

قال البنك المركزي البرازيلي اليوم إنه لا يهدف إلى خفض الدرجة الحالية للتحفيز النقدي، ما لم تصبح توقعات التضخم، وكذلك  التنبؤات الخاصة بالسيناريو الأساسي له، قريبة للغاية من الأرقام الرسمية الخاصة بعام 2021 وبدرجة أقل قريبة من الأرقام الخاصة بعام .2022
وأفادت “الألمانية” اليوم بأن صانعي السياسات أكدوا مجددا على أداة التوجيه الخاصة بهم والتي تم تقديمها مؤخرا في آخر اجتماع لهم بشأن السياسة النقدية، عندما تركوا سعر الفائدة منخفضا بصورة قياسية عند نسبة 2 بالمئة. وقالوا إن هناك مساحة قليلة لخفض السعر بصورة أكبر، بسبب أمور تتعلق بالحيطة والاستقرار المالي.
يذكر أن البنك المركزي تحت رئاسة روبرتو كامبوس نيتو، خفض أسعار الفائدة إلى مستويات قياسية وخفض الاحتياطي الإلزامي للبنوك ،بما يتيح لها مليارات الدولارات التي يمكنها ضخها في الاقتصاد وطبق إجراءات إضافية للمساعدة في تدفق القروض إلى الاقتصاد خلال الجائحة.
في الوقت نفسه أنفقت الحكومة البرازيلية مليارات الدولارات لتحفيز الاقتصاد. وأثارت الخلافات بين الرئيس البرازيلي جاير بولسونارو ووزير الاقتصاد باولو جويديز حول كيفية تمويل الإنفاق الاجتماعي في العام المقبل إلى إثارة مخاوف الأسواق من احتمال رفع القيود على الإنفاق العام.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الاتحاد الأوروبي يواصل ضغطه على بريطانيا بخصوص محادثات بريكست وجونسون مستاء

أكد عدد من أبرز مسؤولي الاتحاد الأوروبي، في مكالمة مع رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، ...