الرئيسية » الافريقي » قلق وغضب جراء رفع سعر الوقود في نيجيريا

قلق وغضب جراء رفع سعر الوقود في نيجيريا

أدى ارتفاع أسعار البنزين في نيجيريا الى زيادة غضب السكان، منذ أن أوقفت الدولة نظام دعم الوقود في محاولة لإنقاذ خزينتها التي استنفد وباء فايروس كورونا قدراتها,وصل سعر البنزين مؤخرا إلى 162 نايرا لليتر (0.36 يورو)، بزيادة قدرها 15 بالمئة تقريبًا، نتيجة لإلغاء الدعم من قبل الحكومة النيجيرية.

وعلى الرغم من أن هذه الأسعار تبدو منخفضة مقارنة بالبلدان الأخرى ، إلا أنها تشكل ضربة للمستهلكين النيجيريين الذين ينظرون إلى الوقود الرخيص على أنه أحد امتيازاتهم القليلة كمواطنين في أكبر بلد منتج للنفط في أفريقيا، التي ينهشها الفقر والفساد,ويشكو جون كايود، وهو مهندس جاء لتعبئة الوقود في وسط لاغوس “لقد تأثرنا جدا” مشيرا إلى أن “الوقود مادة أساسية. وستضر زيادة الأسعار هذه بجميع قطاعات الاقتصاد”، بحسب “الفرنسية”.

وسكان أكثر دول إفريقيا اكتظاظا، والذي يعيش ما يقرب من نصفهم تحت خط الفقر، يفيدون من أسعار منخفضة بشكل مصطنع منذ سنوات,لا تملك نيجيريا سوى طاقة تكرير قليلة جدا، مما يدفع السلطات إلى دعم الوقود المستورد بمليارات الدولارات,لكن في مواجهة الركود العالمي الناجم عن فيروس كورونا المستجد، بالإضافة إلى انهيار أسعار النفط الخام خلال الأشهر الأخيرة، الذي حرمها من جزء ضخم من إيراداتها، اضطرت نيجيريا إلى إعادة النظر بهذه الإعانات المكلفة,وبالتزامن مع ذلك، أعلنت الحكومة أيضًا زيادة تعرفة الكهرباء، بحيث سيرتفع سعرها من 33 إلى أكثر من 60 نايرا لكل كيلوواط

ودافع الرئيس محمد بخاري الاثنين عن هذه الزيادات معتبرا أنه “قرار حاسم” في ظل انهيار عائدات النفط.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عمليات فساد بقيمة 45 مليون يورو في الطيران المدني السوداني

كشف المدير العام لسلطة الطيران المدني  السوداني إبراهيم عدلان عن أن إدارته أوقفت عمليات فساد ...