الرئيسية » تكنولوجيا » خدمة جديدة من آبل تكشف عن عمليات التجسس على مستخدمي هواتف آيفون

خدمة جديدة من آبل تكشف عن عمليات التجسس على مستخدمي هواتف آيفون

تمكنت شركة “آبل” الأميركية  من التوصل لطريقة للكشف عن عمليات التجسس التي تتم على مستخدمي هواتفها “آيفون”، حيث بات بمقدور المستخدمين معرفة إن كانوا ضحية لعملية تجسس أم لا، وهل هناك من يقوم بالتنصت عليهم والاستماع لما يقولونه وتسجيل ما يجري بواسطة هواتف كاميراتهم أم لا

وتسببت تطبيقات القرصنة المشبوهة التي يتورط بعض المستخدمين بتنزيلها على هواتفهم النقالة، بحالة رعب بين المستخدمين، لسهولة اختراق هواتفهم، وهو ما قد يجعلهم ضحايا لعمليات تجسس وتنصت من خلال تشغيل الكاميرات في هواتفهم من أجل مشاهدة وسماع ما يقومون به، أو حتى قرصنة صورهم وفيديوهاتهم

وكشف تقرير نشرته صحيفة “ذا الصن” البريطانية، أن آخر تحديث طرحته شركة “أبل” لهواتف “آيفون” يحتوي على إضافة، وهي عبارة عن “نقطة تحذير” جديدة تنبه المستخدم كلما تم تنشيط الميكروفون أو الكاميرا

وبحسب التقرير فإن أي تطبيق يقوم بالتسجيل خلسة فسيعرف المستخدم ذلك على الفور، مشيراً إلى أن العمل الذي قامت به شركة آبل يمثل “تحديث الآيفون الجديد، حيث ستظهر في النسخة الجديدة من نظام التشغيل الجديد والتي تحمل اسم (iOS 14) نقطة خضراء في أعلى الزاوية اليمنى من الشاشة عند تشغيل الكاميرات، أما إذا تم تنشيط الميكروفون فسوف تكون النقطة برتقالية”

ومن خلال التمرير السريع إلى مركز التحكم الخاص بالمستخدم، يمكن رؤية تفاصيل حول التطبيق الذي يستخدم الميكروفون، اعتمادًا على المعلومات المتوفرة من نظام التشغيل المحدث

وتؤكد “ذا الصن” في تقريرها أنه “في حال الشك بوجود خطأ ما، فيجب على المستخدم التحقق من أذونات التطبيق في الإعدادات، حيث بإمكان المستخدم رفض وصول تطبيقات معينة إلى الميكروفون أو الكاميرا، كما يمكن للمستخدم حذف أي تطبيق يشك فيه أو يشكل له مصدر قلق”

ولطالما أكدت أبل أن “الخصوصية هي حق أساسي من حقوق الإنسان وهي جوهر كل ما نقوم به”

وبحسب الشركة فإن لهذا السبب يتم مع نظام التشغيل (iOS 14) منح المستخدم مزيداً من التحكم في البيانات التي يقوم بمشاركتها والمزيد من الشفافية حول كيفية استخدامها

وتابعت: “يظهر مؤشر في الجزء العلوي من شاشتك عندما يُستخدم الميكروفون أو الكاميرا من قِبل تطبيق ما. وفي مركز التحكم، يمكنك معرفة ما إذا كان أحد التطبيقات قد استخدمهما مؤخراً”

وتسود المخاوف في أوساط مستخدمي الهواتف النقالة على مستوى العالم حيال الخصوصية وما إذا كان لدى بعض التطبيقات صلاحية تشغيل الكاميرة أو الميكروفون أو الاطلاع على محتويات الهاتف، فيما يزعم الكثير من المستخدمين أن تطبيق “فيسبوك” كان يعرض إعلانات على صلة بما كانوا يتحدثون به بصوت مرتفع، ما يثير شكوكاً واسعة حول الخصوصية

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بلجيكا تستبدل “هواوي” بـ “نوكيا”

فاد مصدران قريبان من شركتي الاتصالات Orange Belgium و Proximus البلجيكيتين، أن الشركتين تتوجهان لعملية ...