الرئيسية » الليبي » شُح السيولة يدفع مواطني بدر للتعامل بالصكوك المصدقة

شُح السيولة يدفع مواطني بدر للتعامل بالصكوك المصدقة

يعاني مواطنو بلدية بدر من شُح السيولة، لفترات طويلة، إلى جانب ارتفاع أسعار المواد الغذائية والسلع التموينية، ما دفعهم إلى اللجوء للتعامل بالصكوك المصدقة والتحويلات المصرفية وشراء الدولار بسعر الشيك أو ما يسمى بالتحويلات الداخلية في المصارف.

يقوم المواطن بتحويل قيمة شراء الدولار للتاجر بالسوق السوداء وتسليمه ورقة الإيداع المصرفية، مقابل مبلغ مادي بسيط بخسارة تقدر بمائتي دينار تقريبا.

وتُلقي أزمة السيولة المستمرة والمستفحلة خلال السنوات الأخيرة، بظلالها على كاهل المواطن الليبي، في ظل ما تشهده الأسواق من غلاء في توفير المواد الأساسية للحياة المعيشية اليومية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الثني يأذن بإنشاء مراكز لمرضى السكري والكلى بمنطقة القرضة الشاطئ

بحث رئيس الحكومة المؤقتة عبدالله الثني أوضاع الجنوب الليبي خلال اجتماعه مع النائب الثاني لرئيس ...