الرئيسية » الليبي » معاناة المواطنين في المصرف التجاري رأس لانوف

معاناة المواطنين في المصرف التجاري رأس لانوف

أصبحت الخدمات المقدمة في المصارف التجارية العاملة بالدولة بين نقد المواطن ودفاع المسؤول بأعتبار أن أكثر الأماكن ازدحاماً هذه الأيام هي المصارف وذلك بسبب تعامل الناس والتجار بنظام الصكوك و البطاقات المصرفية.

وكذلك توجه المواطنين إلى المصارف لكي يتمكنون من الحصول على بطاقة الفيزا كارد الشخصية و أرباب الأسر الأمر الذي يستدعي احتكاك موظفي المصارف بالمواطنين مباشرتا وبشكل يومي إلا أن بعض هؤلاء الموظفين لا يؤدون أعمالهم على أكمل وجه كما هو الحال بالمصرف التجاري الوطني فرع رأس لانوف و الذي أشتكى العديد من المواطنين من سوء الخدمات المقدمة به ومن عدم إحترام موظفي المصرف لهم
والبطئ في أداء عملهم وتأخرهم في توزيع السيولة والتي تتوزع بمبالغ بسيطة جداً.

وكذلك وجود مبدأ الواسطة والمحسوبية والمجاملة من الموظفين بالمصرف على حساب المواطن البسيط الذي ينتظر بالشهور أحياناً حتى تستكمل معاملته و بفعل هذه المعاناة داخل صالة المصرف في رأس لانوف تجد الازدحام دائما وبشكل يومي في هذا المصرف بسبب تعطيل الموظفين بشكل مقصود وواضح لمصالح المواطنين بينما عزا المسؤولون تراجع مستوى الخدمات إلى عوائق فنية وقلة عدد موظفي المصرف.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عدسة الاقتصادية من داخل حقل الشرارة النفطي

حصرياً عدسة الاقتصادية تأخذكم في جولة من داخل حقل الشرارة النفطي

error: