الرئيسية » الليبي » الاستعداد لبدء تشغيل المصانع بمجمع راس لانوف

الاستعداد لبدء تشغيل المصانع بمجمع راس لانوف

في إطار سعي المؤسسة الوطنية للنفط لإعادة الانتاج بقطاع النفط الى مستويات ما قبل عام 2011، قام رئيس مجلس إدارة المؤسسة، مصطفى صنع الله، بزيارة الى مجمع راس لانوف البتروكيماوي يوم السبت الموافق 10 نوفمبر 2018، برفقة كلا من جاد الله العوكلي وبلقاسم شنقير والعماري محمد العماري أعضاء مجلس الإدارة، و عياد الزناد مدير عام الصناعات، و خالد بوخطوة مدير عام الأمن والسلامة والتنمية المستدامة، و عبد الرحمن العبيدي مدير عام التفتيش والقياس.

وكان باستقبال مجلس الادارة شعبان يوسف بسيبسو رئيس مجلس ادارة شركة راس لانوف لتصنيع النفط والغاز وأعضاء مجلس الادارة والمدراء والمختصون بالشركة.

حيث تم استعراض خطة الشركة لإعادة تشغيل الموقع، وأعطى السيد مصطفى صنع الله الإذن بالمباشرة في تنفيذ الخطة متعهدا بأن المؤسسة الوطنية للنفط ستدعم بقوة هذه الخطة وتوفير كل الميزانيات المطلوبة وقام رئيس مجلس الادارة بزيارة مصنع الإثلين و ملحقاته وغرف التحكم والمركز الطبي ومحطة الاطفاء والارصفة البحرية بالميناء.

كما توجه مصطفى صنع الله بكلمة إلى رجال الإطفاء بالشركة أثنى فيها على جهودهم والتضحيات المبذولة من طرفهم خلال الهجوم الذي قام به المارق إبراهيم الجضران في وقت سابق من العام الجاري، وقال صنع الله في هذا الصدد: ” إن أعمالهم تجسد قيم المؤسسة الوطنية للنفط، فقد قاموا بتغليب المصلحة الوطنية ووضعها فوق كل اعتبار”.

وعقد صنع الله بعد ذلك اجتماع موسع مع آمر حرس المنشآت النفطية للمناطق الشرقية والوسطى اللواء ناجي حمد المغربي بحضور عدد من ضباط الجهاز .وقام اللواء باستعراض خطة الجهاز والدور البارز الذي يقوم به الضباط من اجل توفير الحماية اللازمة للعاملين والمنشآت النفطية، وتوجه مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط بالشكر إلى آمر حرس المنشآت النفطية في المنطقة الوسطى والشرقية اللواء ناجي المغربي على جهود حرس المنشآت النفطية في الذود عن المنشآت خلال أزمة خليج سرت.

كما اجتمع الوفد مع حكماء ومشايخ المنطقة، وأعرب صنع الله عن شكره العميق للدور الذي لعبوه من اجل تذليل كل الصعاب التي كادت أن تحول دون اعادة تشغيل المنشأة، معربا عن امله بازدهار المنطقة، وعودة الحياة فيها وتحفيز الاقتصاد المحلي القائم على صناعة البولي إثيلين، وايضا اعادة تشغيل الميناء بعد توفير القاطرات البحرية المطلوبة ليعود ميناء راس لانوف النفطي التجاري الى سابق عهده ليساهم في تنمية المنطقة الوسطى.

وأعطى رئيس مجلس الادارة توجيهاته للإدارة العامة للأمن والسلامة والتنمية المستدامة بالتنسيق مع المجلس البلدي السدرة للمساهمة في برامج التنمية المستدامة والمسؤولية الاجتماعية للمنطقة وفق إمكانيات المؤسسة ووفق ما يخصص لها من ميزانيات.

ومن جهة أخرى، عقد مجلس ادارة المؤسسة الوطنية للنفط اجتماعه الدوري العادي برأس لانوف لاستعراض عمليات المؤسسة و اتخاذ جملة من القرارات.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

شركة البريقة والمؤسسة الوطنية للنفط تطلقان خطة لإيصال الوقود الي مدن الجنوب

أعلنت شركة البريقة لتسويق النفط امس الخميس عن استكمال استعداداتها لإطلاق قافلة شاحنات محملة بكمية ...

error: