الرئيسية » الليبي » أسواق النفط تترقب نتائج اجتماع لجنة مراقبة الإنتاج

أسواق النفط تترقب نتائج اجتماع لجنة مراقبة الإنتاج

تترقب اسواق النفط غدا الاجتماع الوزاري للجنة المعنية بمراقبة الإنتاج في أبوظبي لتقييم وضع السوق النفطية في أول اجتماع رسمي للمنتجين عقب بدء تطبيق العقوبات الأمريكية على إيران، وبعد منح إعفاءات لثماني دول مستوردة للخام الإيراني لستة أشهر تنتهي في مايو المقبل.

وأفاد تقرير حديث لمنظمة الدول المصدرة للنفط “أوبك”، أن الاجتماع يعقد تحت شعار “تعميق الصداقة والثقة بين كل المنتجين” مشيرا إلى أن الاجتماع الوزاري المشترك للجنة الرصد تم تدشينه تحت مظلة “إعلان التعاون”، وتم عقد عدة دورات سابقة منه بالتناوب بين عديد من الدول.

وبحسب التقرير فقد أتيحت الفرصة لدول أخرى لتنظيم اجتماعات اللجنة الوزارية لمراقبة الإنتاج على مدى الأشهر الماضية.

وأشار التقرير إلى أن الإعلان المشترك عمل على انتشال صناعة النفط العالمية من أقسى فترة في التاريخ بعد دورة اقتصادية، هي الأصعب التي بدأت في النصف الثاني من عام 2014، وأدت إلى تهاوي الأسعار، وذلك قبل أن ينجح الاتفاق في عام 2016 في بث حالة جديدة من التفاؤل والثقة بمستقبل استثماري أكثر ازدهارا.

وشدد التقرير على دور الاجتماعات الفنية المشتركة، التي تمهد للاجتماعات الوزارية وتمدها بكل بيانات السوق وفق أحدث التطورات، معتبرا هذه الاجتماعات عززت أيضا التبادل المشترك للمعلومات والخبرات جنبا إلى جنب مع تعميق الروابط، مؤكدا أن هذه الاتصالات الوزارية والفنية جعلت الوضع في الصناعة أكثر سهولة من خلال زيادة القدرة على إدارة أي اختلالات في السوق في المستقبل.

وأضاف أن “إعلان التعاون الحالي والتطورات الجديدة المتوقعة له ستؤدي إلى مزيد من التحولات الإيجابية في تاريخ الصناعة”.

وكانت أسعار النفط قد انخفضت نحو 1 في المائة في ختام تعاملات الأسبوع الماضي، مع ارتفاع المعروض العالمي وتخوف المستثمرين من أن يتباطأ الطلب على النفط، وسجل الخام الأمريكي أطول موجة من الخسائر اليومية منذ عام 1984.

وبحسب “رويترز”، نزل خام القياس العالمي مزيج برنت عن 70 دولارا للبرميل للمرة الأولى منذ أوائل أبريل وهبط نحو 20 في المائة منذ وصوله لأعلى مستوى في أربع سنوات في بداية أكتوبر.

وتراجعت عقود برنت 47 سنتا أو 0.7 في المائة لتبلغ عند التسوية 70.18 دولار للبرميل، وانخفض الخام نحو 3.6 في المائة على مدى الأسبوع وأكثر من 15 في المائة هذا الربع.

وانخفضت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي لليوم العاشر على التوالي، في أطول موجة خسائر من نوعها منذ يوليو 1984، وهبطت عقود الخام الأمريكي 48 سنتا أو 0.8 في المائة لتنهي الجلسة عند 60.19 دولار للبرميل، بعدما نزلت عن 60 دولارا للبرميل إلى أدنى مستوى في ثمانية أشهر.

وكانت عقود الخام الأمريكي قد بلغت 59.26 دولار للأوقية، بما يمثل انخفاضا قدره 1.14 دولار ويقل أكثر من 22 في المائة عن مستوى الذروة التي بلغتها في أكتوبر.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عدسة الاقتصادية من داخل حقل الشرارة النفطي

حصرياً عدسة الاقتصادية تأخذكم في جولة من داخل حقل الشرارة النفطي

error: