الرئيسية » الليبي » الأحداث في طرابلس تطيح بالنشاط التجاري

الأحداث في طرابلس تطيح بالنشاط التجاري

تلقي الأوضاع الأمنية غير المستقرة في طرابلس نتيجة الاشتباكات المسلحة بظلالها على النشاط التجاري متسببة بتراجع الحركة التجارية عن الفترات السابقة.

ويقول عبد الحميد الجابري “صاحب معرض سيارات بطريق 20 رمضان” إن حركة البيع والشراء متوقفة تماما وكانت قبل الاشتباكات تعتبر جيدة واضاف اجبرت وغيري من التجار علي اقفال معارضنا ليس لوقف عملية الشراء وانما ايضا تخوفا من عمليات النهب والسرقة التي قد تقع في ظل الظروف الحالية.

وقال مثل هذه الظروف تلقي بأثارها السلبية علي كفة التجار مشيرا إلى عجزه عن دفع مستحقات مترتبة عليه أو تسديد الفواتير والإيجارات.

أما خالد عبدالسلام “صاحب مخبر الخير طريق صلاح الدين” فقال إن معظم المحال المقامة على طريق صلاح الدين والخلة ووادي الربيع ا تأثرت مع الأحداث مبينا أن العديد منها تعرض لأضرار مادية كبيرة نتيجة القصف الذي استهدف المنطقة مبينا ان ما سلم من عمليات القصف نهب من قبل مجهولين.

ويؤكد ” عبدالسلام ” أن من يعملون في الانشطة التجارية في مناطق الاشتباك خسروا وظائفهم فيما خسر اصحاب الانشطة الاقتصادية ارزاقهم وممتلكاتهم .

وقال محمد معتوق  صاحب سوق مواد غذائية بشارع ولي العهد بطريق المطار “ان الاشتباكات تسببت في اقفال المحال التجارية وتعطل حركة السير وصعوبة المرور من البوابات اوقف عملية توفير مستلزمات المحال وبتنا نخجل من الزبائن لعدم تمكننا ن توفير احتياجاتهم نتيجة اقفال معظم محال الجملة رغم انها بعيدة عن مناطق الاشتباكات”.

واضاف خسائرنا التجارية كبيرة ولدينا جملة من الالتزامات التي يجب علينا الايفاء بها كمرتبات الايدي العاملة وفواتير ما نستطيع توفيره من سلع خلال هذه الظروف.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اختتام اجتماع “أوبك” دون توصية بزيادة إضافية في الإمدادات

اختتمت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والأعضاء من المنتجين المستقلين اجتماعهم في العاصمة الجزائر امس ...

error: