الرئيسية » الليبي » ارتفاع أسعار اللحوم ببلدية خليج السدرة يثقل كاهل المواطن والتجار يشتكون

ارتفاع أسعار اللحوم ببلدية خليج السدرة يثقل كاهل المواطن والتجار يشتكون

منذ حوالي سنتين او اكثر بدأت الأزمة المالية والأقتصادية في التفاقم حيث شهدت فيهن بلادنا العديد من المشاكل وتأتي جميعها بسبب الأشتباكات والوضع الأمني المتأزم في بعض مدن ليبيا و التذبذب الواضح في اسعار العملات العالمية مقابل الدينار الليبي الأمر الذي أدى إلى زيادة في أسعار جميع السلع المستوردة و المنتجة محليا منها كذلك المعروضة في الأسواق و المحلات التجارية.

والجدير بالذكر ان بلادنا تمتلك ثروة حيوانية هائلة من جانب الاغنام و الابل والابقار ولكن كل هذه الثروة لم تستطيع ان تغطي للمواطن حاجته وخصوصا في ظل التهريب الحاصل للخروف الوطني لخارج البلاد من قبل ضعاف النفوس.

وعند الحديث عن أسعار اللحوم بجميع أنواعها التي يشتكي المواطنين من الأرتفاع الجنوني في سعرها هنا في بلدية خليج السدرة حيث وصل سعر الكيلو جرام الواحد للحم الخروف الوطني الـ50 دينارا في مدينة رأس لانوف ويتراوح بالمناطق المجاورة بين الـ43 و الـ45 دينارا وسعر الدواجن قارب من ال30 دينارا للدجاجة الواحدة ويأتي كل هذا في ظل غياب السيولة عن المواطن وظروف اقتصادية صعبة يعيشها في كل هذه المناطق التي لا يصل أليها اللحوم المدعومه المستوردة والتي لم تخصص لها اي كمية لاي تاجر بالمنطقة.

من جانبهم أوضح عدد من أصحاب المجازر وتجار الاغنام بالمنطقة للاقتصادية ان السبب الرئيسي لأرتفاع الاسعار هو نقص في الثروة الحيوانية في البلاد بسبب التهريب خارج الحدود وهو ما أثر على هذه المنطقة وكذلك غلاء الاعلاف و عدم الحصول على حصة البلدية من اللحوم المدعومة هو ايضا سبب مهم.

وأوضح التجار بأن نظام البيع في كل مجازر المنطقة يتم عن طريق الصكوك و خدمات المصرفية من بطاقة الدفع او الموبي كاش وذلك مساعدة من التجار للمواطنين.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عودة حركة الناقلات لتصدير النفط من مواني خليج سرت

بعد رفع القوة القاهرة عن المواني بمنطقة خليج سرت عادت حركة الناقلات من جديد ولكي ...

error: