الرئيسية » الليبي » الوطنية لحقوق الإنسان تعبر عن قلقها من عدم توفر السيولة وتردي الأوضاع المعيشية

الوطنية لحقوق الإنسان تعبر عن قلقها من عدم توفر السيولة وتردي الأوضاع المعيشية

عبرت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا عن قلقها الشديد مما يعانيه المواطنون من أزمات مختلفة في مناطق البلاد كافة.

وقالت اللجنة في بيانها رقم 4 لسنة 2017 الصادر أمس الجمعة إن قرابة 3 ملايين مواطن ليبي يعيشون أوضاعا إنسانية ومعيشية وصحية كارثية ومأساوية على حد تعبيرها، مضيفة أنها تتابع بكل أسى وقلق شديدين ما يعانيه المواطنون في جنوب البلاد وشرقها وغربها من عدم توفر السيولة النقدية في المصارف والانقطاع المتواصل للتيار الكهربائي والمياه وانهيار النظام الصحي بالإضافة إلى غلاء الأسعار والفراغ الأمني.

وحذرت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا، مما أسمتها بالكارثة الإنسانية في حال ما استمرت الأزمة الإنسانية والمعيشية والصحية التي تمر بها ليبيا، محملة الجهات التشريعية والتنفيذية كافة مسؤولية تردي الأوضاع الإنسانية والمعيشية والصحية والأمنية التي يعانيها المدنيون وخاصة في مناطق الجنوب.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إنتاج حقل الشرارة النفطي يسجل 230 ألف برميل يومياً

سجل إنتاج حقل الشرارة النفطي 230 ألف برميل يومياً أمس الثلاثاء، مرتفعاً بنحو 30 ألف ...

error: