الرئيسية » الليبي » شهود عيان: مئات السيارات تهرب إلى دول الجوار الأفريقية يومياً عبر الحدود الجنوبية

شهود عيان: مئات السيارات تهرب إلى دول الجوار الأفريقية يومياً عبر الحدود الجنوبية

تخرج أعداد كبيرة من سيارات الركاب الصغيرة يومياً من البلاد باتجاه دول مجاورة عبر الحدود التشادية والسودانية إضافة إلى الحدود المشتركة مع دولة النيجر.

ووفقاً لما نقلته وكالة الأنباء الليبية بطرابلس عن شهود عيان في مدن الواحات فإن أكثر من مئة شاحنة تمر يومياً باتجاه الحدود الجنوبية وعلى متنها مئات السيارات، هذا وأوضحت وكالة الأنباء أن تجاراً بارزين في سوق السيارات أكدوا لها زيادة الطلب على شراء السيارات الصغيرة المستعملة والسيارات الصحراوية بأضعاف الثمن، وشحنها خارج البلاد لاستغلال فارق العملة وقلة التكاليف في حين أشار مراقبون حدوديون بحسب الوكالة أن عام 2016 شهد نقل ما لا يقل عن مليون سيارة مستوردة إلى الأسواق الأفريقية بعد دخولها لسوق السيارات الليبية.

الجدير بالذكر أن نشاط تهريب السيارات يعتبر نشاطاً يؤثر على الاقتصاد الوطني و التجارة المحلية حيث يساهم في رفع الأسعار وإضعاف الدينار الليبي مقارنة بالعملات الأجنبية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

العجز المتوقع في إنتاج الكهرباء يسجل1900 ميغاوات وطرح الأحمال يسجل 10 ساعات

كشفت الشركة العامة للكهرباء أن العجز المتوقع في إنتاج الطاقة الكهربائية حاليا يبلغ ألفا وتسعمئة ...

error: