الرئيسية » الليبي » غلاء اليد العاملة وانخفاض الاسعار تهدد موسم جني ثمار النخيل بمدينة جالو

غلاء اليد العاملة وانخفاض الاسعار تهدد موسم جني ثمار النخيل بمدينة جالو

أكد مسؤول بقطاع الزراعة في مدينة جالو أن موسم التمور لهذا العام حقق إنتاجاً وفيراً.

وأضاف المسؤول في تصريح لوكالة الأنباء الليبية أن جمع المحصول سيستمر حتى نهاية شهر أكتوبر القادم، معرباً عن تخوفه من عدم جمعه لعدة أسباب أهمها ارتفاع أجور الأيدي العاملة وانخفاض الأسعار وسوء التسويق، وموضحا أن سعر كيلو الرطب لا يتجاوز نصف الدينار أحياناً.

يذكر أن مدينة جالو تشهد هذه الأيام انطلاق موسم جني ثمار أشجار النخيل والتي تقدر أعدادها في المدينة بحوالي أربعة ملايين شجرة، يصل إنتاجها إلى ما يفوق المئة ألف طن سنويا، ويوجد بها أكثر من خمسة آلاف مزرعة نخيل.

 

error: